“إعلاميون ومدربون” يقدمون دروس وطنية عن وباء كورونا عبر “واتساب”

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=17037


ضمن فعاليات ملتقى إنجاز الوطن

سواح_ الرياض_خاص :

عدد من الإعلاميين والمدربين دروساً عن الوطنية من خلال القراءة على وباء كورونا بالمملكة, عبر تطبيق واتساب, ضمن فعاليات ملتقى إنجاز الوطن ويشرف عليه الأستاذ بدر العتيبي, تضمنت الدروس موضوعات عدة واستمرت على مدى أربعة أيام.

ففي اليوم الاول تحدث الإعلامي “جيلاني الشمراني” عن النماذج الوطنية المقدمة من أجل مكافحة فيروس كورونا المستجد، مستعرضاً الوضع الراهن بالمملكة العربية السعودية بسبب الوباء الذي انتشر عالميا وأصبح محل رعب الجميع, مشيدا بإجراءات المملكة في منع انتشار الفيروس.

وبين “الشمراني” أن الوطنية الحقيقية هي أن يحفظ الانسان حقوق وطنه, وذكر محاسنه وماذا قدم له من الغالي والنفيس وكل من يقيم على أرضه بجميع مجالات الحياة سواء صحية او الاقتصادية أو الأمنية أو المعيشية .

وتابع: لقد اثبت المجتمع السعودي الوعي الكبير الذي لديهم وولائهم بالوطن والقيادة من خلال اتباعهم بالتعليمات والانظمة والإجراءات حيث رأينا الواحد في خدمة الآخر؛ مستذكرا حديث “المؤمنين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى” .

من جانبه قدم المستشار التربوي والتدريبي “عبيد البرغش“ في اليوم الثاني درسا عن كيفية تحفيز الذات وتطوير المواهب، وكيفية استغلالها على العوامل الايجابية والفرص التطوعية وفي خدمة الغير, كما تحدث عن آلية بعث روح الأمل والطمأنينة في النفوس, مطرقاً وسائل ومهارات الحياة التي تجعلنا نتقدم ونتميز ونبدع.

وفي اليوم الثالث أرسل المستشار “علي الموينع” نصائح مهمة لعموم المجتمع بدأها بالتحذير من الإشاعات وعدم الالتفاف لها وأخذ الأخبار من القنوات الرسمية من قبل الدولة, رافعا شكره للقائمين على هذا الملتقى المبارك, داعيا الله أن يحفظ المملكة وقيادتها وشعبها والمسلمين من كل سوء ومكروه.

واختتمت الدورة بمشاركة المدرب “أحمد حمدان” حيث قدم درسا بعنوان “بيئتا العمل الإيجابية و السلبية “، حيث تطرق عددا من المعلومات التي تفيد الإنسان وكيف يكون رجلا إيجابيا ونافعا دينه ووطنه ومجتمعه, طالبا الجميع بترك الامور السلبية التي لا تجلب الخير للناس غير الألم والتعب.

مشاركة على: