مجموعة البركة المصرفية تختتم بنجاح اجتماع الصيرفة الرقمية وتقنية المعلومات على مستوى المجموعة في مقرها الرئيسي

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=16421


المنامة، مها البدي:

اختتمت مجموعة البركة المصرفية بنجاح اجتماع الصيرفة الرقمية وتقنية المعلومات على مستوى المجموعة والذي استمر لمدة ثلاثة أيام في الفترة من 18 إلى 20 نوفمبر 2019 في مقر مجموعة البركة في خليج البحرين. 

وكان الاجتماع، الذي حضره المدراء في إدارات الأعمال والتسويق وتقنية المعلومات في الوحدات المصرفية التابعة للمجموعة في 12 دولة، اجتماعًا مهمًا للغاية منذ انطلاق رحلة التحول الرقمي للمجموعة التي بدأت قبل عامين عندما نظمت أول ورشة عمل لاستراتيجية التحول الرقمي في اسطنبول ، تركيا.

حضر الاجتماع متحدثين خبراء من كبرى شركات الاستشارات الدولية، الذين ناقشوا وتفاعلوا جنبا إلى جنب مع المتحدثين من المجموعة حول مختلف الموضوعات بما في ذلك الاتجاهات الرقمية ومستقبل الخدمات المصرفية، والتحول الرقمي، وتجارب العملاء في مجال العصر الرقمي، والـFinTech. وناقش الاجتماع أيضا أهمية الكفاءة وتعظيم الاستفادة من الموارد في تنفيذ الاستراتيجية الرقمية للوحدات.

وقال الأستاذ عدنان أحمد يوسف، الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية، في كلمته الافتتاحية أن “مجموعة البركة حرصت دائمًا على أن يكون التحول الرقمي والابتكار في صدارة استراتيجيتها، ونحن فخورون بأن نرى اليوم أن وحداتنا على مستوى العالم تقوم بصياغة رحلاتها الرقمية والاستفادة من إمكاناتها لخدمة عملائنا بشكل أفضل”.

من جهته، ركز الأستاذ أحمد البلوشي، نائب رئيس أعلى – رئيس تقنية المعلومات في مجموعة البركة المصرفية في كلمته الافتتاحية على أهمية النجاح في العصر الرقمي والفوز بالفرص الضخمة التي يمكن الاستفادة منها لتعزيز الربحية ونمو الأعمال.

وركزت مجموعة البركة المصرفية دائمًا على التحول الرقمي كأولوية قصوى ولديها الفضل في تحقيق العديد من الإنجازات، حيث حصلت المجموعة على أحدث جائزة إسلامية كأفضل بنك إسلامي مبتكر في FinX 2018. ومن الإنجازات المهمة الأخرى إطلاق موقع البركة العالمي لواجهة برمجة التطبيقات (API) كخطوة نحو الابتكار في مجال الخدمات المصرفية المفتوحة. كما إن البنك الإسلامي الرقمي “إنشاء” هو البنك الوحيد المعترف به على نطاق واسع في ألمانيا ويقدم حاليا خدماته للسوق الألماني، حيث يشهد إقبالا كثيفا من قبل السكان المحليون والمغتربون الذين يتوقون إلى الاستفادة من الخدمات المصرفية الإسلامية الرقمية التي يقدمها. وأخيرًا، تفتخر المجموعة، من خلال وحدتها المصرفية في تركيا، بإنشاء شركة تقنية معلومات جديدة “alneo” في تركيا، وهي تركز على المدفوعات الإلكترونية.

حضر الاجتماع وحدات مجموعة البركة المصرفية في تركيا وجنوب إفريقيا والجزائر ومصر والبحرين والسودان وباكستان ولبنان والمغرب وسوريا وتونس والأردن.

مشاركة على: