بنك البركة الإسلامي البحرين يدشن عهد جديد في مجال الخدمات المصرفية المفتوحة من خلال بوابة البركة العالمية للمطورين 

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=15969


 

سواح، المنامة، مها البدري:

 دشن بنك البركة الإسلامي ش.م.ب (م) عهد جديد في مجال الخدمات المصرفية المفتوحة من خلال بوابة البركة العالمية للمطورين وذلك لكي يصبح أول بنك في البحرين يقوم بدعوة شركات التكنولوجية المالية (FinTechs) من جميع أنحاء العالم لاختبار حلولهم من خلال هذه المنصة الفريدة من نوعها. وتتماشى هذه الخدمة مع استراتيجية البركة التي تهدف إلى تعزيز الابتكار في عصر الخدمات المصرفية المفتوحة.

وبموجب هذه المبادرة، تقدم بوابة البركة العالمية للمطورين أكثر من 25 واجهة برمجة تطبيقات (APIs) مباشرة لأطراف ثالثة. وهذا دليل على النهج الاستباقي لاستراتيجية الصيرفة المفتوحة للبركة بدلاً من النهج التفاعلي – أي من خلال تجاوز مجرد الامتثال للوائح المصرفية المفتوحة في مملكة البحرين التي تتطلب من البنوك فتح واجهات برمجة التطبيقات (APIs) محدودة. وتتيح البوابة (https://api.albaraka.com) للأطراف الثالثة توفير منتجات وخدمات مالية أفضل لعملائها.

وتتوفر واجهات برمجة التطبيقات (APIs) على البوابة في ست فئات رئيسية هي: الحسابات، والتحويلات المالية، والتمويل، وبطاقات الائتمان، وخدمات المعلومات، والمنتجات الاستثمارية. علاوة على ذلك، فإن البوابة مفتوحة لمطوري الطرف الثالث، وشركات تكنولوجيا المعلومات، والشركات الناشئة على مستوى العالم بدون حدود جغرافية لجذب المزيد من الابتكارات.

ويسلط الأستاذ حمد العقاب الرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي الضوء على أهمية ومبررات هذه الخطوة الهامة قائلا: “يسعدنا أن نكون أول بنك في البحرين يأخذ هذا النهج المبتكر وذلك كجزء من استراتيجيتنا للخدمات المصرفية المفتوحة. إن هذه الخدمات هي مستقبل الخدمات المصرفية على مستوى العالم، وكوننا جزء من شبكة عالمية استطعنا تحقيق هذه الخطوة. لذلك، فأننا نود دعوة شركات التكنولوجيا المالية العالمية لاستخدام البوابة لاختبار خدماتهم ومنتجاتهم المبتكرة لخدمة العملاء بشكل أفضل.”

وتركز مجموعة البركة المصرفية حاليًا على تنفيذ استراتيجيتها العالمية للابتكار من خلال وحداتها المصرفية المنتشرة في 17 سوقًا مختلفًا في العالم. كما تجدر الإشارة إلى أن بنك البركة تركيا يعمل أيضًا على إنجاز مبادرات الخدمات المصرفية المفتوحة من خلال بوابة البركة العالمية للمطورين. كما أنشأت المجموعة، من خلال وحدتها المصرفية في تركيا مصرفاً إسلاميًا رقميًا في ألمانيا، يدعى “إنشا” وشركة تكنولوجيا مالية جديدة تركز على الدفع الإلكتروني باسم “النيو”. وتم أيضًا إدراج واجهات برمجة التطبيقات (APIs) لهاتين المبادرتين على بوابة البركة العالمي للمطورين.

يمتلك بنك البركة الإسلامي – البحرين منذ تأسيسه بالمملكة في عام 1984، سجلًا متميزًا وحافلًا بالابتكارات والإنجازات الباهرة. ويحتل البنك مركزًا متقدمًا بين البنوك الرائدة بتقديمه خدمات ومنتجات مصرفية إسلامية. كما يوفر البنك فرص استثمارية مجزية تعزز من أدائه المالي ومكانته الريادية. وتضم قائمة منتجات البنك، باقات تمويلية مبتكرة ومتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية، حيث تتوفر للاستثمارات، والتجارة الدولية، وإدارة السيولة قصيرة الأجل، وتمويل الأفراد.

مشاركة على: