نادي الطيران يحقق حلم التحليق بالجو لجميع المواطنين والمواطنات

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=15259


سواح/ الرياض:

قد لا يصدق البعض أن الموقع الإلكتروني لنادي الطيران السعودي (www.sac.com.sa) يتيح بسهولة فرصة التسجيل في عضويته لأي مواطن أو مقيم (من الجنسين)؛ وبالتالي تحقيق حلم التحليق في الجو، عبر ممارسة الرياضات المتعلقة بالطيران (الطيران العام والرياضي، الطيران الشراعي، طائرات التحكم عن بعد).
ولعل ما حدث في الأيام الأولى من شهر مارس الحالي، قبل انطلاق المعرض السعودي الدولي الأول للطيران (12 – 14 مارس)، بتحقيق أمنية فتاة سعودية بتجربة قيادة طائرة في رحلة خاصة مع مدرب من قبل نادي الطيران السعودي، الذي أسسه ويرأسه رئيس الهيئة السعودية للفضاء صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، يشير إلى تلك الحقيقة، وكانت الفتاة “وفاء” قد لجأت لـ “تويتر” لتحقيق أمنيتها بقضاء تجربة في قُمرة قيادة طائرة، حين وجّهت تغريدة إلى ثلاث شركات طيران، فتجاوبت إحداها معها، وعزّز نادي الطيران تحقيق الأمنية عملياً.

الصعود للأعلى إقليمياً وعالمياً
يقع نادي الطيران السعودي في متنزّه الثمامة بالرياض، الذي يضم مطاراً تم استلام رخصة رسمية له من وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، على هامش المعرض السعودي الدولي للطيران مؤخراً.
وتمكّن النادي الذي تأسس قبل نحو 19 عاماً بقرار من مجلس الوزراء بتاريخ 8 رمضان 1421هـ (4 ديسمبر 2000) بهدف تشجيع الطيران والعلوم المصاحبة له، من الصعود إلى الأعلى سريعاً، ليكون من بين أبرز وأكبر أندية الطيران في منطقة الشرق الأوسط والعالم، وأكثرها تنوُّعاً، من حيث نوعية وحجم الطائرات، والفعاليات الرياضية والتدريبية، رغم ما لاقى من مصاعب في البداية، تتعلّق بتنظيم الرياضات المتعلقة بالطيران واستصدار أذونات متعلقة بها وتدريب الملتحقين به وفق أفضل المهارات المتطورة.

اهتمام ودعم خادم الحرمين
يحظى نادي الطيران السعودي باهتمام ودعم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- الذي شرّف النادي بزيارة مهمة قبل نحو 13 عاماً بتاريخ 20 أبريل 2006م (حينما كان أميراً لمنطقة الرياض)، رعى خلالها حفل وضع حجر الأساس لمشروع مدرسة تعليم الطيران. ونوّه الملك سلمان حينها بأهمية هذا النادي، الذي يعطي للشباب السعوديين فرصة للاشتراك وممارسة هواياتهم، مبيناً أن هناك رغبة وإقبالاً من الكثيرين للمشاركة في نشاطات النادي.
لهذا أكد الأمير سلطان بن سلمان على هامش المعرض السعودي للطيران، أن النادي “بُني على توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، حينما كان أميراً لمنطقة الرياض، حينما زار النادي”، مشيراً إلى أن الدولة آمنت بالفكرة وتبنتها؛ حتى وصل النادي إلى ما هو عليه الآن.

أهم مخرجات النادي
يمثل نادي الطيران السعودي المملكة في الاتحاد العربي للرياضات الجوية واتحاد الطيران العالمي (FIA) ومؤسسة الطيران الفيدرالية، وهذه أهم مخرجاته منذ التأسيس:
** بدء النشاط الرياضي للنادي رسمياً في مطار الثمامة منذ 3 أبريل 2005.
** إقامة الملتقى السنوي للطيران العام، حيث يُعد من أهم المناسبات السنوية لهواة الطيران.
** ازدياد سنوي في عضوية النادي؛ ما نتج عنها استحداث أندية طيران جديدة في عدد من مناطق المملكة.
** توقيع مذكرة تفاهم لتأسيس الأكاديمية الوطنية لعلوم الطيران، مع شركة أرامكو السعودية ومؤسسة التدريب التقني والمهني وهيئة المدن الاقتصادية والخطوط السعودية ووزارة التعليم، في 11 يناير 2018.
** تدشين لجان في النادي لـ: الطيران الشراعي، الطيران العام، نماذج الطائرات، الطيران الرياضي، والقفز المظلي، والأخيرة تم تدشينها قبل 9 أشهر في 7 يونيو 2018.
** استضافة ممثلي الدول الأعضاء في لجنة الطيران الشراعي (CIMA) بالاتحاد الدولي للطيران (FAI)، في 22-24 نوفمبر 2018، لتطوير ممارسة أنشطة الطيران الشراعي.
** تنظيم المعرض السعودي الدولي للطيران للمرة الأولى هذا العام (12-14 مارس).

المعرض الدولي للطيران
إنه آخر أحداث النادي في الشهر الجاري، وأحد أهم مخرجاته، حيث أُقيم للمرة الأولى. ومع ذلك أثبت المعرض نجاحه واحترافيته، بتواجد 100 طائرة على أرض مطار الثمامة، من بينها أكبر طائرة في العالم تتسع لـ 500 شخص، استوعبها ذلك المطار فعلاً رغم أنه غير مخصَّص للأغراض الاقتصادية المدنية.
ولعل حضور نحو عشرة آلاف شخص في أول أيام المعرض يشير إلى اقترابه من تحقيق أحلام نسبة غير صغيرة من المهتمين برياضات الطيران وشؤونه، حيث حضرت المعرض 300 شركة متخصصة في الطيران مثّلها 1500 عارض.

المصدر الجزيرة أون لاين.

مشاركة على: