“دل تكنولوجيز” تعلن عن حلول مبتكرة لإنترنت الأشياء

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=13620


 

سواح -جدة – مها جمال الدين:


أعلن قسم حلول أطراف النظم وإنترنت الأشياء لدى “دل تكنولوجيز” عن إطلاق حلول وباقات مبتكرة تهدف إلى تبسيط تنفيذ حلول الحوسبة بأمان وقابلية للتوسع، سواء عند أطراف النظم التقنية أو في إطار الاستخدامات التطبيقية لإنترنت الأشياء.

 وتعمل الحلول الجديدة، على دمج أدوات من محفظة منتجاتها الواسعة بتقنيات من إنتل وشركاء آخرين في إطار “برنامج دل تكنولوجيز لشركاء حلول إنترنت الأشياء، ومن شأن ذلك تسهيل إنجاز مهام العمل لتحقيق “الرؤية الحاسوبية”، التي يتم دعمها وتمكينها بأجهزة الاستشعار التصويرية وذكاء الآلات، وتتميز بالقياس البُعادي (العامل عن بعد) المنظّم عبر أجهزة الاستشعار وأنظمة التحكم.

 وقالت جويس مولين رئيس القنوات العالمية وصانعي المعدات الأصلية وحلول إنترنت الأشياء لدى “دل تكنولوجيز”، :” إن مهام العمل وحالات الاستخدام التطبيقي للرؤية الحاسوبية وذكاء الآلات “تتطلب تركيبات مختلفة من الأدوات”، لكنها أشارت إلى أن عناصر البنية التحتية للحوسبة “تظلّ هي نفسها”، وأضافت: “تتيح “دل تكنولوجيز” بنية تحتية مفتوحة وآمنة وقابلة للتوسّع والإدارة تمتد من أطراف النظم إلى السحابة لتحقيق القيمة للعملاء اليوم وبناء أسس متينة لتطوير الاستخدامات التطبيقية في المستقبل”.

 وتقدّم كاميرات المراقبة معلومات غنية ومهمة عن البيئات التي تعمل فيها، إلا أن المقادير الهائلة من الفيديو الواردة من تلك الكاميرات تخلق بيانات أكثر مما ينبغي للجهات التي تنشد تحقيق مراقبة منخفضة التكلفة تتيح لحظة بلحظة القدرة على اتخاذ قرارات فورية.

 ويؤدي تطبيق تحليلات البيانات عبر الذكاء الاصطناعي، مثلاً، على البيانات الواردة على شكل بث متواصل من الكاميرات، إلى بلورةٍ تلقائية فعالية للأفكار القابلة للتنفيذ. وتؤدي الأحداث التي تدعمها الرؤية الحاسوبية وتُحلل بالقياس البُعادي عبر أجهزة الاستشعار، بما يشمل البيانات التي لا تستطيع أجهزة الاستشعار التصويرية إتاحتها كالفولتية والتيار والضغط، إلى بلورة أفكار ورؤىً أكثر قوة وفعالية.

ويمكن للعملاء، من خلال تمكين الرؤية الحاسوبية في حلول إنترنت الأشياء من “دل تكنولوجيز”، “رؤية” المعلومات المهمة بصورة أكثر دقة وكفاءة فيما يتعلق بمجالات مثل السلامة العامة وتجارب العملاء ومخزونات المنتجات والجودة.

 وقد تم تصميم حل المراقبة المبني على تقنية إنترنت الأشياء IoT Solution for Surveillance خصيصاً لإحداث التحوّل والتبسيط في تقنية المراقبة وذلك بحلّ معرف برمجياً يتسم بسهولة التنفيذ والإدارة.

 وسيتيح الحل ذو التصميم الهندسي المتقن والمتسم بالتكامل المسبق أساساً ثابتاً من أطراف النظام مروراً لعناصره الجوهرية الموزعة ووصولاً إلى السحابة، وسوف يكون متاحاً في وقت لاحق من العام الجاري ويمكن شراؤه ضمن باقة من الحلول. كذلك سيكون الحلّ جاهزاً للعمل فوراً مع بيانات العملاء لتسريع عائد الاستثمار. ويتاح الحل في الوقت الراهن كبُنية هيكلية مرجعية لمواءمة الأنظمة وبناء إطار لتعلم الرؤية الحاسوبية من أجل حالات الاستخدام الأخرى.

 ويقدّم البرنامج لشركاء حلول إنترنت الأشياء الحائز على جوائز عديدة، والمؤلف من مستويات متعددة، الدعم لشركاء التقنيات والخدمات في جميع المجالات. وقد حدّدت الشركة من خلال هذا البرنامج العديد من الشركاء الذين أظهروا تركيزاً كبيراً على حالات الاستخدامات التطبيقية وحققوا عائداً واضحاً على الاستثمار، لإنشاء باقات الحلول المتصلة الجديدة القائمة على إنترنت الأشياء.

 

-انتهى-

مشاركة على: