عودة مسابقة الطهي بين الفنادق إلى المملكة العربية السعودية هذا الأسبوع| صور

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=13193


سواح – الارياض – أمل محمد:

تشهد المملكة العربية السعودية عودة “مسابقة الطهي بين الفنادق – تحدي الصندوق الغامض” هذا الأسبوع، وتتنافس مجموعة أكبر من الفنادق والمنتجعات في مسابقة عام ۲٠۱۸ لانتزاع لقب أرقى مطبخ فندقي في البلاد.

بعد النجاح الساحق الذي حققته الدورة الأولى من المسابقة عام ۲٠۱٧، والتي انتهت بفوز منتجع موفنبيك النورس بجدة بالمركز الأول لتقديم مجموعة رائعة ومتميّزة من الأطباق، ستظل المسابقة الحدث السنوي الرئيسي في إطار معرض الفنادق بالمملكة العربية السعودية وستتواصل فعالياتها على مدار الأيام الثلاثة للمعرض – من ۱٠ إلى ۱۲ إبريل ۲٠۱۸ – في مركز جدة للمنتديات والفعاليات.

من المقرر أن تشارك مجموعة من أرقى الفنادق في أنحاء المملكة هذا العام ومنها: فندق بولمان زمزم مكة وإنتركونتيننتال جدة وأبراج لو ميريديان مكة وفندق مركيور جدة الحمراء وسويس أوتيل المقام مكة.

تُقام هذه المسابقة بدعم من الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة وجمعية الطهاة السعوديين وشريك فنون الطهي، يونيليفر فود سولوشنز، وتنفرد بأنها المسابقة الوحيدة من نوعها داخل المملكة. وقد حرص المنظمون على الارتقاء بالمعايير هذا العام وزيادة درجة صعوبة التجربة لفرق الأطعمة والمشروبات المتنافسة.

في تصريح حول المسابقة، قال الشيف ياسر جاد – مؤسس ورئيس جمعية الطهاة السعوديين ومدير الأطعمة والمشروبات بالخطوط الجوية السعودية، “في عام ۲٠۱۸ سنواصل استخدام مفهوم ’الصندوق الغامض‘، لكن لزيادة مستوى الصعوبة، سنختصر الوقت المتوفر للطهي وسنضيف بعض المكوّنات الصعبة التي تتطلب مهارة في التعامل – مع التركيز على الطعام الصحي”. ويُذكر أن الشيف ياسر جاد سيتولى رئاسة لجنة التحكم التي تضم نخبة من رؤساء الطهاة الدوليين من خارج منظومة الفنادق لضمان الحيادية في التحكيم.

سيحظى كل فريق بفترة تتراوح من ساعتين إلى ٣ ساعات لإعداد أربعة أطباق باستخدام مكونات “الصندوق الغامض” والتي لن يتم الكشف عنها لهم إلا بعد الدخول إلى المطبخ.

وأضاف جاد: “لا شك في أن طهي وجبة مبهرة وشهية من أربعة أطباق باستخدام مكوّنات غير مألوفة من التحديات التي لا يُستهان بها لأي طاهٍ.

“تتميز هذه المسابقة بأهمية كُبرى للطهاة في المملكة اليوم، نظرًا لافتتاح عدد كبير من الفنادق والمطاعم الجديدة التي تضم العديد من خيارات الطعام الدولي. وعلى رؤساء الطهاة في الفنادق الاستعداد للتعامل مع مجموعة أوسع من المكوّنات الجديدة لتلبية أذواق المسافرين من داخل البلاد وخارجها على حدٍ سواء.

“تزيد أعداد المسافرين في أنحاء المملكة في الوقت الحالي عن أي وقت سابق. وقد يطلب نزيل ياباني مقيم في فندق عربي تقليدي محلي، على سبيل المثال، طبقًا بنكهة من الشرق الأقصى وليس على القائمة. ولذلك، على الطهاة اليوم الاتسام بالمرونة لإرضاء الأذواق الدولية. يُذكر أنه سيتم تخصيص الجزء الأكبر من النقاط، بنسبة ٥٠%، للرؤية غير المعتادة لعناصر الصندوق الغامض والتركيز الفعلي على النكهة، وهذا ما سيميّز الفريق الفائز عن باقي المشاركين في المسابقة”.

سيتذوّق الحكام كل طبق قبل الإعلان عن الفائزين وفق معايير التحكيم التي أقرّتها الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة، وهي تحديدًا: الوقت الثابت (٠-٥ نقاط) والاستعدادات وتجهيز الخامات والنظافة (٠-۱٠ نقاط) والتجهيزات المهنية الصحيحة (٠-۲٥ نقطة) والتنظيم وأسلوب التقديم المبتكر (٠-۱٠ نقاط) والطعم (٠-٥٠ نقطة).

عن مفهوم الصندوق الغامض – الذي اشتهر من خلال مختلف برامج الطهي التلفزيونية العالمية – أضاف جاد: “لا شك في أن برامج الطهي التلفزيونية مثل ’ماسترشيف العرب‘ و’توب شيف‘ – اللذين شاركت فيهما شخصيًا كأحد أعضاء هيئة التحكيم – تشجّع الهواة والمحترفين من جميع الأعمار والفئات على التغلب على رهبة الجمهور والتصرف بشكل طبيعي في مواجهة التحديات لتطوير مهاراتهم. ويساعدهم هذا أيضًا في تنمية السمات الشخصية اللازمة للانضمام إلى صفوف الطهاة العالميين المرموقين في المستقبل”.

ستتواصل فعاليات “مسابقة الطهي بين الفنادق – تحدي الصندوق الغامض” على مدار فترة إقامة معرض الفنادق بالمملكة العربية السعودية، من ۱٠-۱۲ إبريل ۲٠۱۸ في مركز جدة للمنتديات والفعاليات، من خلال سلسلة من الجولات كل يوم حتى يتم الكشف عن الفائز في اليوم الأخير من الحدث (۱۲ إبريل ۲٠۱۸).

في عامها السادس، تجمع النسخة السعودية من معرض الفنادق الذي ينطلق من دبي، آلاف العاملين في الفنادق والمطاعم على مدار ثلاثة أيام لإجراء معاملات تجارية والتواصل كل عام.

مشاركة على: