الأمير سلطان بن سلمان : المملكة تقدم مشاريع نوعية للعناية بالكتاب والسنة

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=12578


سواح/ الرياض/ هنادي الأحمد:

قال صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني :” إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – يحرص على أن يرتبط أبناء وبنات هذا البلد الشامخ بالقرآن الكريم، بصفته منهج حياة .

وأضاف سموه في تصريح بمناسبة فعاليات المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها العشرين بمدينة الرياض : إن ملوك هذه البلاد منذ عهد الملك المؤسس ـ رحمه الله ـ حتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – أيده الله – حريصون كل الحرص على الالتزام بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم بوصفهما منهج حياة، والتزام ما قامت عليه هذه البلاد المباركة، ولقد يسر الله لهذه البلاد أن تقدم مشاريع نوعية للعناية بالكتاب والسنة ومنها مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف ومجمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان للحديث النبوي الشريف إلى جانب مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ كتاب الله وتلاوته، وجائزة الملك سلمان المحلية لحفظ القران الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات.

وأكد سموه أن الهيئة العامة للسياحة و التراث الوطني تعمل بموافقة من خادم الحرمين الشريفين حفظه الله على إطلاق “واحة القران الكريم” في المدينة المنورة التي يراد لها أن تكون أهم مركز متكامل للعناية بالقران الكريم وعرض معانيه ومعجزاته ، والذي يمثل عند اكتماله حلقة مهمة في سلسلة عناية الدولة منذ قيامها بالقرآن الكريم وخدمة علومه والإسهام في حفظه ونشره وإبراز كنوزه ومعجزاته.

وأثنى سمو الأمير سلطان بن سلمان على جهود وزارة الشؤون الإسلامية، مؤكدا أن استمرار مسابقة الملك سلمان المحلية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته للبنين والبنات، من الأمور الإيجابية وفرصة سانحة لأبنائنا وبناتنا للتنافس في هذا المجال المبارك .

مشاركة على: