إقبال كبير من الزوار على فعاليات مهرجان الجنادرية

الرابط المختصر: http://sawah.sa/?p=12407


سواح/ الرياض/ هنادي الأحمد:

حظيت واحة السياحة والتراث (جناح) الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني المشارك حالياً، في الدورة الثانية والثلاثين من مهرجان (الجنادرية)، بإقبال كبير من زوار المهرجان الذين أشادوا بمحتوى الواحة وبرامجها الثقافية التي تعكس تنوع وثراء المملكة الحضاري وما تتميز به من مقومات سياحية في المناطق كافة.
ويحتوي جناح الهيئة الذي تبلغ مساحته الإجمالية 3.040 متراً مربعاً، على سلسلة من الأنشطة والفعاليات والخدمات السياحية، والعروض المرئية والمجسمات والصور، والعروض التراثية والحرف اليدوية، وعدد من اللوحات والشاشات المرئية التي تعكس أهم المشروعات الوطنية التي تنفذها الهيئة وشركاؤها ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة، منها مشروع تطوير مدينة عكاظ، وعدد من اللوحات لمشروعات مختلفة مثل البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية، والبرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات، وبرنامج عيش السعودية، وبرنامج لا تترك أثراً، وبرنامج تمكين، وبرنامج رحلات ما بعد الحج والعمرة، ومشروع المسارات السياحية المختلفة.
وتزخر الواحة بعدد من الأجنحة لشركاء الهيئة مثل جناح مجموعة الطيار، وجناح المؤسسة الخيرية للعناية بالمساجد، والجمعية السعودية للمحافظة على التراث، وغيرها.
وشهد جناح الهيئة أمس توزيع سلسلة من إصدارات الهيئة على الزوار، شملت كتب وبوسترات وبروشرات وخرائط جغرافية لمناطق المملكة المختلفة، الأمر الذي يسهم في رفع وعي المواطن وتثقيفه بتاريخ وتراث الوطن والتعريف بحضارته الضاربة في القدم.
ويضم الجناح مرسم للطفل بهدف اكتشاف المواهب وتنمية قدراتهم وتثقيفهم بتاريخ وحضارة وطنهم، وعدد من شاشات العرض بما في ذلك شاشات التواصل الاجتماعي، إلى جانب قاعة لعرض الأفلام القصيرة الفائزة بمسابقة ألوان السعودية التي انتجتها مواهب سعودية شابة عن مناطق المملكة.
يذكر أن الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ومن خلال فروعها في المناطق تسهم في تنظيم رحلات سياحية لمهرجان الجنادرية من مناطق المملكة، ومن دول مجلس التعاون الخليجي، بالتعاون مع عدد من شركات الطيران ومنظمي الرحلات السياحية، إلى جانب تنظيم جولات سياحية من الرياض إلى (واحة السياحة والتراث) لحضور فعاليات مهرجان الجنادرية بالباص السياحي من خلال فرع الهيئة بمنطقة الرياض الذي سيقوم بتوفير المطبوعات السياحية وغيرها من المواد التسويقية عن المنطقة، بجانب تنظيم رحلات سياحية لضيوف المهرجان لأهم المواقع السياحية والتراثية بمنطقة الرياض بالتعاون مع منظمي الرحلات السياحية.
وعملت الهيئة على توفير مراكز وأجهزة المعلومات السياحية داخل المهرجان، والاستعانة بمرشدين سياحيين يتواجدون في أجنحة المناطق لإبراز مقوماتها السياحية والثقافية والتراثية، إضافة إلى توزيع المطبوعات المتعلقة بالسياحة والتراث الوطني في المملكة. فضلاً عن ساحة الاحتفالات الخارجية للواحة التي تقام فيها العروض والفلكور الشعبي من مناطق المملكة المختلفة مثل العرضة السعودية، وعدد من أجنحة الحرفيين من مختلف المناطق، وغير ذلك من الفنون الشعبية الأخرى.

مشاركة على: